-->

قيلولة بعد الظهر أفضل وأسهل علاج لمرضين فتاكين

قيلولة بعد الظهر أفضل وأسهل علاج لمرضين فتاكين


أظهرت دراسة جديدة أن القيلولة قصيرة المدى، المعروفة أيضًا باسم القيلولة، تقلل من خطر الإصابة بالنوبات القلبية عن طريق الحفاظ على ضغط الدم طبيعيًا.


وجدت دراسة جديدة  أن ساعة واحدة أو أكثر من النوم يوميًا عند الظهيرة تقلل من ارتفاع ضغط الدم وتساعد في الحفاظ على ضغط الدم الطبيعي، مما يلغي الحاجة إلى استخدام الأدوية المختلفة.


أفادت دراسة أجراها باحثو الصحة اليونانيون أن الغداء يقلل من انخفاض ضغط الدم عن طريق خفض تدفق الدم وبالتالي يمنع استخدام المواد الكيميائية المختلفة.


يقول باحثو الصحة اليونانيون أيضًا أن أخذ قيلولة في فترة ما بعد الظهر يمكن أن يقلل من ارتفاع ضغط الدم بنسبة 5 بالمائة.

على الرغم من أن انخفاض ضغط الدم ليس كبيرًا، إلا أن الانخفاض المتواضع في ارتفاع ضغط الدم يقلل أيضًا من خطر الإصابة بالنوبات القلبية، وفقًا للباحثين.


وفقًا لخبراء الصحة، حتى الخفض البسيط في ارتفاع ضغط الدم يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتة الدماغية بنسبة تصل إلى 5 في المائة.


أظهرت الأبحاث أيضًا أن الأشخاص الذين لديهم عادة أخذ قيلولة  يعانون من أضرار طفيفة جدًا في الشرايين والقلب نتيجة لارتفاع ضغط الدم.


وفقًا لخبراء الصحة في هذه الدراسة، بالإضافة إلى القيلولة، فإن الحصول على قسط كافٍ من النوم ليلاً يساعد أيضًا في إنقاذ الشخص من العديد من الأمراض الشائعة والمميتة.

كلمات مفتاحية: