-->

مرض العد الوردي: أعراض وطرق الوقاية منه

مرض العد الوردي:  أعراض وطرق الوقاية منه


الوردية هي مشكلة جلدية أكثر شيوعًا عند النساء. تشمل الأعراض جفاف الجلد وتورم الأوعية الدموية وما إلى ذلك.


ما هي الوردية؟

العد الوردي هو حالة جلدية شائعة يتم الخلط بينها في بعض الأحيان مع حب الشباب، وهو أكثر شيوعًا لدى الشباب. في هذه المضاعفات، يلتهب جلد الوجه والصدر والظهر. الأشخاص ذوو البشرة الفاتحة أكثر عرضة للإصابة بالمرض، وخاصة النساء في سن 30 عامًا أو أكبر. لم يحدد أطباء الجلد السبب الدقيق بعد، ولكن يبدو أنه ناتج عن عوامل وراثية وبيئية. المشروبات والأطعمة الغنية بالتوابل والطقس الحار وأشعة الشمس والرطوبة أو الرياح والتمارين الشاقة والحمامات الساخنة والساونا وبعض الأدوية ونزلات البرد والتوتر تؤثر عليها أيضًا. 

العد الوردي هو مرض تقدمي يزداد سوءًا إذا تُرك دون علاج. تتحكم العلاجات الطبية فيه وتمنع تقدمه، ومع العلاجات المنزلية التي نقدمها لك أدناه، يمكنك إلى حد كبير منع حدوتها.


أعراض الوردية

  • احمرار متكرر أو حرق للجلد
  • تورم الأوعية الدموية تحت الجلد
  • تهيج أو وخز في الجلد
  • جلد جاف
  • تكون البثور والنتوءات الحمراء على الجلد
  • انتفاخ الوجه والأنف اللحمي
  • تهيج أو حكة في العينين، التهاب في الجفون، واحمرار في العينين

 

عوامل فعالة في الوقاية

تجنب مستحضرات التجميل المهيجة للجلد مثل الصابون المعطر، المنتجات التي تحتوي على كبريتات لوريل الصوديوم، قابض مسام الجلد،  إلخ. يوصى باستخدام صابون منظف يحتوي على درجة حموضة محايدة وبدون كحول.

تجنب الأطعمة الحارة والتوابل، وخاصة الأطعمة التي تحتوي على القرفة والطماطم والصلصة الحارة والفلفل الحار والفلفل الأحمر وغيرها، وتناول المزيد من الأطعمة النباتية.

استخدام واقيات الشمس غير المعطرة والمضادة للحساسية مع مزيج من أكسيد الزنك حتى في الأيام غير المشمسة.

في موسم البرد، استخدام وشاحًا أو قناع تزلج لحماية وجهك.

تجنب فرك أو لمس جلد الوجه باستمرار.

تجنب البيئة الحارة مثل الساونا  وشرب كمية كافية من الماء.


كلمات مفتاحية: