-->

أسباب أورام الغدد اللعابية وأعراضها

أسباب أورام الغدد اللعابية وأعراضها


أورام الغدد اللعابية هي نمو غير طبيعي للأورام في الغدد اللعابية، ومعظمها حميدة وغير مميتة، أو تصبح سرطانية في حالات نادرة.

تسبب الغدد اللعابية اللعاب في الفم، مما يساعد على هضم الطعام، وتحافظ على رطوبة الفم، وتحمي الأسنان. توجد ثلاث غدد لعابية في الجسم، تقع أسفل الفك وخلفه. توجد باقي الغدد اللعابية داخل الخدين وحول الفم والحلق.

يمكن أن تبدأ أورام الغدد اللعابية في النمو في أي من الغدد اللعابية ومعظمها غير سرطاني، ولكن في بعض الأحيان يمكن أن تكون سرطانية. تحدث معظم أورام الغدد اللعابية في الغدد النكفية.

عادة ما يتم علاج أورام الغدد اللعابية بالجراحة لإزالة الورم. قد يحتاج الأشخاص المصابون بسرطان الغدد اللعابية إلى علاج إضافي.


هناك أنواع مختلفة من أورام الغدد اللعابية ويصنفها الأطباء على أساس نوع إصابة الخلية. يساعد التعرف على نوع ورم الغدد اللعابية الطبيب على تحديد خيارات العلاج المناسبة.


أعراض ورم الغدد اللعابية

تظهر أورام الغدد اللعابية علامات وأعراض أثناء نموها، وأكثرها شيوعًا هو وجود كتلة أو تورم في الفك أو الرقبة أو الفم أو بالقرب منه.

عندما يتطور الورم، قد يعاني بعض الأشخاص من ضعف عضلات جانب واحد من الوجه، وألم مستمر في منطقة الغدد اللعابية، وصعوبة في البلع.


سبب ورم الغدد اللعابية

أورام الغدد اللعابية نادرة جدًا ولم يتم تحديد السبب بعد. ولكن هناك عوامل قد تؤدي إلى تفاقم المرض، بما في ذلك الجفاف وصحة الفم والتدخين وحصوات الغدد اللعابية وطقم الأسنان.


الأورام الحميدة في الغدد اللعابية

معظم أورام الغدد اللعابية حميدة، مما يعني أنها ليست سرطانية ولا تنتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم. هذه الأورام لا تهدد الحياة أبدًا.

هناك عدة أنواع من أورام الغدد اللعابية الحميدة، بما في ذلك:


الورم الحميد متعدد الأشكال

الورم الحميد للخلايا القاعدية

ورم وترتين


يتم علاج هذه الأورام دائمًا بالجراحة ويمكن أن تصبح سرطانية إذا تركت دون علاج أو تمت إزالتها تمامًا.


الأورام الخبيثة في الغدد اللعابية

هناك العديد من أنواع سرطانات الغدد اللعابية، ويمكن أن تبدأ الأورام في النمو في أي من هذه الخلايا مسببة سرطان الغدد اللعابية.


تشمل أنواع أورام الغدد اللعابية السرطانية ما يلي:


سرطان الخلايا الحمضية  Eosinophil

سرطان الغدة الدرقية

ورم مختلط خبيث

سرطان الغشاء المخاطي لعضلة القلب

سرطان القنوات اللعابية

سرطانة حرشفية الخلايا


يحدد الأطباء عادةً درجة السرطان بناءً على مدى شذوذ السرطان تحت المجهر، مما يوضح مدى جودة نموه وانتشاره.


علاج أورام الغدد اللعابية

قد تشمل الاختبارات التشخيصية التصوير الشعاعي للغدد اللعابية وتصوير الصدر والموجات فوق الصوتية ومسح النظائر المشعة.

تشمل الأدوية التي يمكن استخدامها لعلاج الأورام وتسكينها المضادات الحيوية ومسكنات الألم، وكذلك الأدوية المضادة للسرطان والعلاج الإشعاعي لعلاج الأورام الخبيثة.


كلمات مفتاحية: