-->

التهاب لسان المزمار عند الأطفال: الأعراض والتشخيص والعلاج والوقاية


ما هو التهاب لسان المزمار وكيف يتم علاجه؟ في هذه المقالة، تعرف على إجابات هذه الأسئلة والعديد من المعلومات الأخرى حول التهاب لسان المزمار عند الأطفال.


التهاب لسان المزمار

التهاب لسان المزمار هو عدوى تهدد الحياة. لسان المزمار هو لسان ورقي غضروفي يغطي الجزء الأمامي من القصبة الهوائية ويمنع الطعام والشراب وأي شيء آخر ينزل عبر الحلق من دخول مجرى الهواء. يحدث التهاب لسان المزمار عندما تصيب البكتيريا لسان المزمار والأنسجة المحيطة الأخرى، مما يؤدي إلى تورمها لدرجة أنها تسد مجرى الهواء وتمنعه ​​من التنفس.


أسباب التهاب لسان المزمار

في الماضي، كان التهاب لسان المزمار ناتجًا عن بكتيريا المستدمية النزلية B. التهاب لسان المزمار، الذي كان يومًا ما مرضًا شائعًا وخطيرًا للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين عامين وستة أعوام، أصبح الآن نادرًا بسبب إدخال لقاح المستدمية النزلية من النوع ب في عام 1988. عادة ما يتم تطعيم معظم الأطفال ضد في عمر 15 شهرًا.


عادة ما تحدث حالات نادرة جدًا من التهاب لسان المزمار اليوم عند الأطفال الذين لم يتم تطعيمهم ولم يتم حمايتهم، أو عند الأطفال الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة. الأطفال الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة أكثر عرضة للإصابة بالبكتيريا الأخرى التي يمكن أن تسبب التهاب لسان المزمار، مثل المكورات الرئوية أو المكورات العنقودية.


تشمل الأسباب الأخرى لالتهاب لسان المزمار الحروق من المشروبات الساخنة، وابتلاع أجسام غريبة، وتلف لسان المزمار، والعدوى من بثور جدري الماء. على الرغم من أن التهاب لسان المزمار يمكن أن يحدث في أي عمر، فإن الأطفال الأكثر عرضة للخطر.


أعراض التهاب لسان المزمار

تتضمن بعض أعراض التهاب لسان المزمار ما يلي:

التهاب الحلق: في غضون ساعات قليلة، يؤلم حلق طفلك بشدة لدرجة أنه يرفض البلع ويرفض الأكل أو الشرب.

الحمى: سيصاب طفلك بحمى تصل إلى 38 درجة أو أعلى.

سيلان الفم: حتى لو كان لعابه لا يتدفق بشكل طبيعي، فإنه يخرج الكثير من اللعاب من فمه لأنه يصعب عليه البلع.

صوت التنفس غير الطبيعي: مع كل استنشاق للهواء، يصدر طفلك صوتًا منخفضًا. يبدو مثل الديك، لكنه لا يعاني من السعال.

صعوبة التنفس: عندما يتضخم لسان المزمار، سيواجه طفلك صعوبة في توصيل الهواء إلى رئتيه.


التهاب لسان المزمار عند الأطفال الأعراض والتشخيص والعلاج والوقاية


زيارة الطبيب لعلاج التهاب لسان المزمار

يتطور التهاب لسان المزمار بسرعة، لذا يجب ألا تنتظري حتى يتعافى طفلك، لذا اتصلي بطبيب طفلك على الفور. إذا كان الطفل يعاني من صعوبة في التنفس أو يبدو أنه يعاني من الألم.

حافظي على هدوء طفلك قدر الإمكان. اجلسه بشكل مستقيم، فهذا سيجعله أسهل في البلع. لا تحاول فحص حلق طفلك. إذا اعتقد الطبيب أن الطفل مصاب بالتهاب لسان المزمار، فسيتم نقله إلى المستشفى للتقييم والعلاج.


تشخيص وعلاج التهاب لسان المزمار

إذا لم يكن التشخيص نهائيًا، فقد يأخذ طبيبك أشعة سينية لرقبة طفلك لمعرفة ما إذا كان لسان المزمار منتفخًا. قد تكون هناك حاجة أيضًا إلى اختبارات الدم للتحقق من وجود البكتيريا.


بمجرد أن يتأكد الطبيب من إصابة الطفل بالتهاب لسان المزمار، سيكون الهدف الأكثر إلحاحًا هو إبقاء مجرى الهواء مفتوحًا. يسمح التخدير للطبيب بفحصه بأمان وإدخال أنبوب التنفس عبر لسان المزمار المتورم في مجرى الهواء للطفل.


في الخطوة التالية، يتم نقله إلى وحدة العناية المركزة وإعطائه سوائل ومضادات حيوية في الوريد. بسبب الألم وعدم الراحة، من المرجح أن يبقى الطفل على المهدئات طالما تمت إزالة مجرى الهواء، أي حتى يتأكد الطبيب من أن العدوى تحت السيطرة وأن التورم قد هدأ بدرجة كافية بحيث يستطيع الطفل التنفس بسهولة. يستغرق هذا عادة يومين أو ثلاثة أيام.


يمكن بعد ذلك دخول الطفل إلى المستشفى ليوم أو يومين آخرين لتلقي السوائل عن طريق الوريد والمضادات الحيوية لقتل البكتيريا والأدوية المضادة للالتهابات لتقليل الالتهاب. عندما أخذه إلى المنزل، تستمرين في إعطائه المضادات الحيوية عن طريق الفم لقتل البكتيريا التي تبقى في جسده.


الوقاية من التهاب لسان المزمار عند الأطفال

التهاب لسان المزمار ليس معديًا ولكنه يسببه البكتيريا. لحماية طفلك، تأكدي من الحصول على لقاحات الالتهاب الرئوي والمكورات الرئوية والجدري المائي في الوقت المناسب، وحتى إذا تم تطعيم طفلك ولكنك تعتقدين أنه كان على اتصال بطفل آخر مصاب بالعدوى، فاتصل بطبيب طفلك. لمعرفة ما إذا كنت بحاجة إلى مزيد من الاحتياطات.


كلمات مفتاحية: