-->

ماذا يحدث لبشرتنا بعد غسل وجهنا مرة في اليوم؟

العناية بالبشرة مهمة جدًا، على سبيل المثال، إذا كنت تغسلين وجهك مرة واحدة فقط في اليوم، فسوف تساعد في صحته ونضارته.


ماذا يحدث لبشرتك إذا كنت تغسل وجهك مرة واحدة في اليوم؟

تعرف ممثلة هوليوود الشهيرة سلمى حايك أن سر بشرتها المثالية هو أنك لا تغسلي وجهك أبدًا بمنظفات خاصة في الصباح. تقول إنه بعد ليلة نوم جيدة، تكون درجة حموضة البشرة في أكثر حالاتها توازنًا، ويكفي غسل وجهك بالماء ووضع بعض الكريم. في الوقت الذي تنتج فيه صناعة التجميل منتجات لجميع أنواع البشرة ومشاكلها، يبدو من الغريب بعض الشيء أن التقصير في كل هذه العناية وتغيير روتين العناية الخاص بك يمكن أن يكون له مثل هذه النتائج المذهلة.


ما هي فوائد غسل وجهك مرة واحدة فقط في اليوم بمنظفات خاصة:


التقليل من دهن الجلد

الغسل المفرط للوجه بمنظفات خاصة يزيل الدهون الطبيعية التي تحتفظ بالرطوبة داخل البشرة وتحافظ عليها رطبة. عندما يصاب الجلد بالجفاف، فإنه ينتج المزيد من الدهون الطبيعية ليظل رطبًا. يمكن أن يتسبب استخدام المنظفات التي تحتوي على مكونات قوية في إنتاج الغدد الدهنية للجلد الكثير من الدهون، ونتيجة لذلك ستبدو بشرتك دهنية.


منع شيخوخة الجلد المبكرة

على الرغم من أن الجلد يبدو أفضل فورًا بعد الغسل أو التقشير، إلا أن هذا التأثير مؤقت. في الواقع، عندما تغسلين وجهك كثيرًا بالمنظف، فإنك تزيلين الخلايا الميتة التي تشكل الحاجز الدفاعي للبشرة. البشرة التي لا تحتوي على هذه الطبقة الواقية أكثر عرضة للتجاعيد المبكرة.


ماذا يحدث لبشرتنا بعد غسل وجهنا مرة في اليوم؟

حماية البشرة من الأضرار البيئية

الطبقة الخارجية من الجلد هي الطبقة الوحيدة المستعدة للتعامل مع جميع الأضرار المحتملة التي تحدث من البيئة، والسبب هو أن معظم هذه الطبقة تتكون من خلايا ميتة أو محتضرة. عندما لا توجد طبقة واقية من الخلايا الميتة، يصبح الجلد "أعزل" ويتعرض للتلوث الشديد والسموم من البيئة الخارجية.


المحافظة على رطوبة البشرة

صحيح أن غسل الوجه بمنظفات خاصة يزيل الشوائب ويلعب دورًا أساسيًا في روتين العناية بالبشرة، لكن الجفاف المفرط للبشرة يجففها كثيرًا. إذا كنت تروي بشرتك فقط في الصباح، فلن تفقدي الدهون الطبيعية التي تحتاجيها للحفاظ على صحتها وترطيبها.


التقليل من مشاكل الجلد

الغسل المفرط للبشرة بمنظفات خاصة يخل بالتوازن الحمضي للجلد ويمكن أن يؤدي إلى تهيج واحمرار الجلد. يؤدي هذا أيضًا إلى إتلاف الطبقة الخارجية من الجلد، مما يسمح للبكتيريا بالدخول إلى الجلد لأن الجلد لم يعد قادرًا على حماية نفسه. يمكن أن يؤدي ذلك إلى التهاب الجلد، مما يؤدي إلى ظهور المزيد من البثور.


كلمات مفتاحية: