-->

تنشيط العصب السمعي

تنشيط العصب السمعي


في دراسة جديدة، وجد باحثون أمريكيون أن تعريض الفئران للظلام يمكن أن يعزز حاسة السمع لديهم.

وضع باحثون أمريكيون الفئران في الظلام لفترة طويلة وشاهدوا نتائج مثيرة للاهتمام عززت حاسة السمع!

في هذه التجربة، طورت الفئران قدرة غير عادية على السمع، وأصبحت أكثر حساسية للأصوات من حولها، وعززت حاسة السمع لديها. تمت دراسة هذا النوع من الشعور التعويضي مرات عديدة من قبل ، حتى عند البشر ، ولكن هذه الدراسة الجديدة تقدم فهمًا أفضل وأكثر شمولاً لما يحدث داخل الدماغ.

في هذه التجربة، بقيت تسعت فئران في الظلام لمدة سبعة أيام، وعاشت تسعة فئران أخرى في دورة النهار والليل العادية.

غيّرت الخلايا العصبية الدماغية في الفئران التي بقيت في الظلام أثناء التجربة طريقة تفاعلها مع بعضها البعض، وأصبحت حساسة للترددات الصوتية المختلفة، وأظهرت نوعًا من المرونة يُعتقد أنها من سمات الأدمغة الشابة المتنامية.

قال باتريك كانولد ، عالم الأحياء في جامعة ماريلاند (UMD): "عززت هذه الدراسة تعلمنا حول كيفية تأثير التلاعب البصري على قدرة الحيوان على السمع".

يعتقد العلماء أن هذا النوع من التلاعب الحسي، الذي يحد من تأثير حاسة ما على الآخر ، يمكن أن يوفر طرقًا تساعد الدماغ على التكيف مع الأهداف المختلفة لفترة طويلة.

المشكلة هي أننا لا نملك الكثير من الفهم حيال ذلك.

في دراسات سابقة، استنتج كانولد وزملاؤه أن الحد مما تراه الفئران البالغة يمكن أن يساعد في تقوية حاسة السمع لديهم.

في هذه الدراسة، أجروا تحليلًا أكثر شمولاً لمجموعة معينة من الخلايا العصبية واختبروها على الفئران باستخدام 17 نغمة صوتية على عدة ترددات.

وجد الباحثون أن أدمغة الفئران خصصت موارد لترددات صوتية مختلفة لسماعها بشكل أفضل.

تم تخصيص جزء أكبر من الخلايا العصبية في التجربة للاستماع إلى الأصوات عالية ومنخفضة التردد، واستخدم جزء أصغر لاكتشاف السعة المتوسطة للصوت.

 

كلمات مفتاحية: