-->

مرض الزهايمر يبدا بحلول 20 عامًا: دراسة جديدة

مرض الزهايمر يبدا بحلول 20 عامًا: دراسة جديدة

عندما يعاني الشباب الذين لديهم تاريخ عائلي من مرض الزهايمر من مشاكل في الذاكرة، يمكن أن يكون هذا سببًا خطيرًا للقلق.

في دراسة جديدة قام بها علماء تحذر من أنه عندما يكون لدى الشباب الذين لديهم تاريخ عائلي لمرض الزهايمر خلل في الذاكرة، فقد يكون هذا علامة مبكرة على تطور المرض.

سبب قلق العلماء من معهد أبحاث علم الوراثة في فينيكس (أريزونا، الولايات المتحدة الأمريكية) هو اختبار الذاكرة الجديد ، الذي اجتازه حوالي 60.000 رجل وامرأة تتراوح أعمارهم بين 18 إلى 85 عامًا في 150 دولة. بالإضافة إلى الاختبار، قدم ما يقرب من 5000 مشارك في الاختبار الذين لهم تاريخ عائلي لمرض الزهايمر عينة من الدم  واللعاب. تم فحص العينات ودالك بقياس مستويات بروتين معين (apolipoprotein E أو APOE) المرتبط بخطر الإصابة  بمرض الزهايمر.

أظهرت النتائج أن الأشخاص الذين ليس لديهم أفراد من العائلة مصابون بمرض الزهايمر حصلوا على درجات أقل من أولئك الذين لديهم أقارب لهم تاريخ عائلي بهذا المرض. تشمل هذه المجموعة حتى الشباب من سن 20 سنة.

وفقًا للعلماء، يرجع سبب الوراثة إلى 75٪ تقريبًا من خطر الإصابة بمرض الزهايمر. ومع ذلك، بالإضافة إلى الوراثة، هناك العديد من العوامل الأخرى التي تلعب دورًا مهمًا في زيادة خطر الإصابة بمرض الزهايمر: قلة التمارين الرياضية، وقلة النوم، والنظام الغذائي غير المتوازن، والكحول والتدخين. 

لاحظ العلماء أن أكثر من خمسة ملايين أمريكي يعيشون حاليًا مع مرض الزهايمر. ومن المتوقع بحلول عام 2050 أن يرتفع هذا العدد ثلاث مرات تقريبًا ويصل إلى 14 مليون.

كلمات مفتاحية: